ميليشيا الحوثي تفرج عن صحفي بعد عام من اختطافه بصنعاء

أفرج مسلحو ميليشيا الحوثي، اليوم الإثنين، عن الصحفي عبد الإله عباد، بعد عام من اختطافه وسجنه في السجن المركزي، بالعاصمة اليمنية صنعاء.

وقال مصدر مقرب من أسرة الصحفي عبد الإله عباد، إن ميليشيا الحوثي أفرجت عن عباد، بضمانة أسرته.
وأشار المصدر إلى أن الضمانة "حضورية"، حيث وضعت أسرته ضمانات بإحضاره حالما طلب الحوثيون ذلك، في الوقت الذي أكد الحوثيون على استمرار محاكمته، بتهمة الاصطفاف مع "العدوان".
وكانت ميليشيا الحوثي اختطفت عباد قبل نحو عام، من متجره في العاصمة صنعاء، بعد أيام فقط من تخليه عن مهنة الصحافة، إثر وشاية من قِبل أحد الأشخاص، وفق المصدر.
وقال المصدر إن ميليشيا الحوثي حققت مع عباد، وتعرض للتعذيب، كونه كان مراسلا للعديد من المواقع الإخبارية، في مدينتي حرض وميدي، شمال غربي اليمن، التي ما تزال تشهد معاركا عنيفة بين القوات الحكومية ومسلحي ميليشيا الحوثي.
الجدير بالذكر أن ميليشيا الحوثي ما تزال تختطف 21 صحفيا بمناطق سيطرتهم في اليمن، منذ منتصف 2015، في حين يحتجز تنظيم "القاعدة" صحفيا واحدا في محافظة "حضرموت"، شرقي البلاد، حسب بيان سابق لنقابة الصحفيين اليمنيين.

اشترك في قائمتنا البريدية

أحدث المواد