وقفة احتجاجية في المهرة للمطالبة بالافراج الفوري عن الصحفي السواري

نفذ أبناء محافظة المهرة صباح اليوم الاحد وقفة احتجاجية للمطالبة بالافراج عن الصحافي يحيى السواري، الذي اعتقل في مستشفى الغيظة، واقتادته إلى سجن البحث الجنائي، ثم رحلته لاحقاً إلى سجن مطار الغيظة.

وقال الشخصية الاجتماعية، سالم علي بن ياسر، خلال الوقفة الاحتجاجية أن أبناء المهرة يرفضون أي تدخل في شؤون محافظتهم .

وسلم منظموا الوقفة الاحتجاجية مدير النيابة العامة في محافظة المهرة، القاضي ابراهيم محمد بن زين، مذكرة تطالب فيها بالافراج الفوري عن الصحافي يحيى السواري.

وكانت نقابة الصحفيين اليمنيين طالبت، الجمعة، اعتقال قوات تابعة للتحالف في محافظة المهرة للصحفي يحيى السواري، مطالبة بسرعة الافراج عنه.

وقالت النقابة في بيان لها إنها تلقت "بلاغا من أسرة المصور يحيى السواري تفيد فيه اعتقاله من قبل عناصر امنية بمدينة الغيضة محافظة المهرة اثناء محاولته تصوير أحد الجرحى في مستشفى الغيضة الأربعاء الماضي".

وطالبت النقابة السلطات الأمنية في محافظة المهرة بسرعة الافراج عن السواري، محملة إياها مسؤولية ما قد يتعرض له المصور السواري. وجددت النقابة مطالبتها بعدم الزج بالصحفيين في الصراعات واحترام حق ممارسة مهنة الصحافة وتسهيل مهام الصحفيين.

وكانت مليشيات تابعة لمحافظ المحافظة راجح باكريت قد اختطفت يوم أمس الخميس، الصحفي يحيى السواري أثناء تواجده في الغيظة عاصمة محافظة المهرة، وسلمته إلى القوات السعودية في مطار الغيظة الذي تحول إلى ثكنة عسكرية وسجون منذ أكثر من عامين.

اشترك في قائمتنا البريدية

أحدث المواد