صحفيات بلا قيود تدين اختطاف والد الإعلامية ربا جعفر

تلقت منظمة صحفيات بلا قيود شكوى من الإعلامية ربا جعفر تفيد فيها بان مليشيات الحوثي وصالح اختطفت والدها "عبد الحميد محمد جعفر " وإصابته بطلق ناري بقدمه

وذلك في تاريخ ٢٤- ٨ – ٢٠١٦م, بعد ان حاصرت وداهمت منزلهم الكائن في مدينة الجند محافظة تعز بعدة أطقم عسكرية ومصفحتان .

وحسب الشكوى انه " لم توجه له أي تهمة سوى أن ابنته ربا جعفر تعمل في المجال الصحفي وتوثيق الأحداث الدائرة في مدينة تعز منذ انطلاق ثورة فبراير ٢٠١١الى ألان ,كما أن من بين التهم الموجهة له كتابته في صفحته على الفيسبوك ضد مليشيا الحوثي والمخلوع صالح.

تعبر "صحفيات بلا قيود" عن استهجانها من قيام مليشيات الحوثي وصالح بترويع الصحفيين والصحفيات وابتزازهم باختطاف ذويهم وأقاربهم بهدف منعهم من القيام بواجبهم المهني والصحفي في توثيق الجرائم و نقل الحقيقة .

أن "صحفيات بلا قيود" تدين عملية اختطاف والد الإعلامية ربا فإنها تطالب بسرعة إطلاق سراحه كما تحمل المليشيات المسئولية الكاملة عن سلامة حياة والدها عبدالحميد جعفر .

وتجدد "صحفيات بلا قيود" دعوتها للمنظمات الحقوقية للضغط على المليشيات بسرعة إطلاق المختطف والد الإعلامية ربا وكافة المعتقلين في سجونها .

صادر عن :

منظمة صحفيات بلا قيود

6-7-2017م

اشترك في قائمتنا البريدية

أحدث المواد