صحفيات بلا قيود تعرب عن أدانتها لقتل الناشطة الحقوقية ريهام البدر

تعرب منظمة صحفيات بلا قيود عن إدانتها واستنكارها الشديدين  لقتل الناشطة الحقوقية المحامية ريهام البدر جراء سقوط قذيفة أطلقتها ميليشيا الحوثي  على مكان تواجدها اليوم الخميس

الموافق 8- يناير 2018 وذلك أثناء قيامها بمهمة إنسانية  بتسيير قافلة إغاثية للمواطنين المحاصرين في منطقة أبعر شرق مدينة تعز .

وتشعر " صحفيات بلا قيود "  بقلق بالغ إزاء عملية الاستهداف المستمر تجاه  المدافعون عن حقوق الإنسان والناشطين والناشطات الحقوقيات والصحفيين  بشكل متعمد ومن قبل كافة الأطراف  , وهو الأمر الذي أدى إلى سقوط عديد منهم ضحايا ما بين قتلى وجرحى ومعتقلين منذ بداية الحرب .

أن   " صحفيات بلا قيود " تعد ما حدث  من قتل للناشطة ريهام أثناء أدائها لعملها الاغاثي الإنساني  جريمة بحق الإنسانية وانتهاك صارخ للقوانين والمواثيق الدولية , محملة ميليشيا الحوثي كامل المسئولية عن الجريمة , كما تؤكد على ضرورة محاسبة مرتكب هذه الجريمة وكل مرتكبي الجرائم والانتهاكات لحقوق الإنسان  , وان يقدموا للمحاكمة لينالوا جزائهم الرادع .

وتعبر " صحفيات بلا قيود " عن عميق حزنها وأسفها برحيل شخصية حقوقية وإعلامية فذة أفنت جل حياتها في سبيل تقديم العون للمحتاجين وراصدة وموثقة لكل الجرائم البشعة الواقعة بحق المدنيين.

وتجدد " صحفيات بلا قيود " دعوتها لكل المنظمات الإقليمية والدولية وعلى رأسها المفوضية السامية لحقوق الإنسان  لإدانة هذه الجريمة البشعة .

صادر عن :

منظمة صحفيات بلا قيود

8- 2- 2018

اشترك في قائمتنا البريدية

أحدث المواد