صحفيات بلا قيود تدين التفجير الإرهابي الذي راح ضحيته صحفيان والعديد من المدنيين

تعبر منظمة صحفيات بلا قيود عن حزنها وأساها الشديدين لاستشهاد الصحفيين احمد صالح بوصالح السكرتير الصحفي لمحافظ عدن والمصور الاعلامي طارق مصطفى في التفجير الإرهابي الجبان الذي استهدف موكب محافظ محافظة عدن ووزير الزراعة بحكومة الرئيس هادي يوم الأحد تاريخ 10 اكتوبر 2021 .

أن صحفيات بلا قيود وهي تدين هذه الجريمة البشعة بحق الصحفيان والمدنيين الذي راحوا ضحية هذا التفجير الإجرامي، فإنها تطالب بالتحقيق بالحادثة وملاحقة الجناة وتقديمهم للمحاكمة العادلة لينالوا جزائهم الرادع .
واذ تطالب بالتحقيق بهذه الجريمة فإنها تطالب بالتحقيق بكافة جرائم الاغتيال الإرهابية في محافظة عدن التي طالت الصحفيين والسياسيين والناشطين الحقوقيين خلال السنوات الماضية.
وتتقدم صحفيات بلا قيود بخالص التعازي لأسرة الفقيدين والوسط الصحفي ولكافة أسر الضحايا.
الرحمة للشهداء والشفاء للجرحى.
صادر عن
منظمة صحفيات بلا قيود
11 اكتوبر 2021.

اشترك في قائمتنا البريدية

أحدث المواد